حماس تؤسس معسكر تدريب على حدود مصر الغربية

الكُفرة (جنوب شرق ليبيا): “مينا”

بدأت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) في تأسيس معسكر تدريب في منطقة الكُفرة جنوب شرق ليبيا، على حدود مصر الغربية، بهدف إثارة القلاقل في مصر، بعد أن أصبح من الصعب على الحركة العمل في سيناء بسبب ضربات الجيش المصري للمتطرفين هناك.

ووصل عدة عشرات من مقاتلي حماس من السودان إلى الكُفرة قبل يومين. ونسق علمية دخولهم إلى الكفرة التنظيم الدولي لجماعة الإخوان المسلمين بدعم من كل من قطر وتركيا. ولم يتم بناء معسكر التدريب بعد، ولذلك استقبل مجموعة حماس قائد سرايا الدفاع عن بنغازي، الذي له وجود قرب الكفرة، وهو العميد مصطفى الشركسي.

وتم اتخاذ قرار تأسيس المعسكر في اجتماع لقيادات إخوانية تم في موريتانيا الأسبوع الماضي، وشارك في اجتماع موريتانيا الذي دعا له حزب إخواني موريتاني، قيادات إخوانية من ليبيا ومن دول أخرى ومن حركة حماس أيضا. وشارك فيه أحد الدبلوماسيين القطريين.

وتنسق قطر وتركيا بشكل قوي أكثر من أي وقت مضى لزعزعة الاستقرار في مصر. وقام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بزيارة للسوداد قبل عدة أيام.

ووصل مقاتلون من حماس، وهي حركة إخوانية تتمركز في قطاع غزة، إلى الكُفرة قادمين من السودان، عقب زيارة أردوغان للخرطوم. كما وصل إلى الخرطوم عدة عشرات من تنظيمات متطرفة بعد هزيمتها في سوريا، ومن بينهم أتباع للقيادي الذي يعتقد أنه قتل في سوريا، المعروف باسم “الجولاني”. ووفقا لملعومات من مصادر المتطرفين، فإن أتباع الجولاني سوف يلتحقون بمعسكر حماس الجديد في الكُفرة بعد الانتهاء من تجهيزه.

اضف تعليق